المعالم السياحية في جزر الكناري

المعالم السياحية في جزر الكناري 

جزر الكناري محمية طبيعية يستمتع من يزورها بالمناظر الطبيعية والاسترخاء، فهي وجهة سياحية مثيرة للاهتمام في أي وقت من العام، ليشاهد السائح النجوم الساطعة ويمارس الرياضة المائية ويمشي على الشواطئ الممتدة ويكتشف المعالم السياحية المتنوعة، ولكن عليه الحذر من درجات الحرارة العالية خلال فصل الصيف، وكل ما عليه التنزه والتجول بالمحميات الطبيعية في المساء أو الصباح الباكر.  

جزيرة تينيريفي:-  

جزيرة إسبانية من أجمل ما يكون على مستوى العالم، فمساحتها شاسعة وتضم المتنزهات والمساحات الخضراء والمزارع الريفية والقرى الصغيرة والمراكز التاريخية، ولا نغفل الشواطئ المناسبة لكافة الأعمار والجنسيات، وجبل تيد المشهور بارتفاعه، وبهذا تصبح ملتقى عالمي الاستمتاع فيها ليس له حدود.  

وعن الأماكن السياحية بالجزيرة فنجد بلايا دي لاس الأمريكتين ولوس كريستيانوس على الساحل الجنوبي الغربي للجزيرة، ويتم التطوير المستمر بتلك المنطقة لتكون جاذبة للسياحة الأوربية، وخاصة توفير المباني السكنية والفنادق للسياح، وبجانب المطاعم والمقاهي نجد منتجع لوس كريستيانوس الذي يتسم بالهدوء.  

لانزاروت:-  

من الجزر التي توفر للسائح المناطق الطبيعية الغاية في الجمال والشواطئ التي توفر كافة السبل للاستمتاع للوقت مهما طال، فيرى السائح صعود البراكين المثيرة التي لن ينساه مهما طال عمره، ويشعر بالهدوء والسكينة وكأنه على القمر.  

جزيرة فويرتيفنتورا:-  

تتمتع تلك الجزيرة بأطول الشواطئ الموجودة بجزر الكناري على الإطلاق، وتنتشر المنتجعات السياحية والفنادق، وينتقل الزائر منها إلى الساحل الرائع للصحراء وذلك بمجرد السير لبعض الوقت، وبهذا تكون من الجزر الشعبية الجاذبة للزائرين من كل مكان. 

جزيرة غران كناريا:-  

تتميز عن الجزر السابقة بأنها جزيرة سياحية من الطراز الأول، فتوفر البنية التحتية السياحية من مطاعم والعديد من الأسواق والمراكز الرياضية التي يمارس فيها السائح الرياضة المائية لمحبي المغامرة، والشواطئ الممتدة والمجهزة، والصحراء الشاسعة والكثبان الرملية الممتدة لنحو 5000 متر.  

جزر لا هييرو، لا غوميرا، لا بالما:-  

بالرغم من صغر مساحتهم إلا أن الجمال الساحر والطبيعة الخلابة يجذبان الزوار من كافة الأماكن، لتكون الجزر التي تقع غرب الأرخبيل جاذبة للسياحة وخاصة محبي رياضة المشي. 

لا بالما هي جزيرة الجمال، ولا هييرو تتسم بالهدوء والطبيعة ذات الطابع الرومانسي، ولا غوميرا هي الجزيرة صاحبة المناظر البرية والتضاريس الصعبة التي يتعامل السكان فيها من خلال الصفير نظراً لصعوبة الانتقال بين الوديان.  

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.